مــلتٌقـى آلــُشقيـــيآت ♥


ســـجلى معنآ ولن تندمي ♣️

مــلتٌقـى آلــُشقيـــيآت ♥

الـــمتعهه والمــرحح معنــآ .,هيا سآرعي ^^
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..

حفظ آلپيآنآت؟
آلرئيسيةآلتسچيلفقدت گلمة آلمرورآلپحث فى آلمنتدى


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
مشكلة ممكن حلها .؟
كود جعل صورة العضو دائري جوار آخر مساهمة
كود وضع إطار جميل للبيانات الشخصية ~
رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..
الصياد في شباك النجمة
إشادة بمبادرة سموه بتكريم الشركات الراعي
اللجنة المنظمة لبطولة العالم للناشئين لل
حامل اللقب المنامة يستهل مشواره بفوز مست
فتح باب الاشتراك في دورة التغذية والغدد
نبيل عبدالرحمن: نكن كل احترام للكابتن خل
الخميس أغسطس 31, 2017 2:28 am
الجمعة أغسطس 25, 2017 5:15 pm
الجمعة أغسطس 25, 2017 5:13 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:27 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:25 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:24 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:23 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:23 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:22 pm
الأربعاء أغسطس 23, 2017 3:21 pm
ღ ŽĔҜЯẲღ
Flora
Flora
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥
لبـونھﮧ .♥


شاطر | 
 

 رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتـ♥̨̥̬̩آإة شقـ♥̨̥̬̩ية
نـــآئبه الشقيآت .!
نـــآئبه الشقيآت .!


مــزآجــي ..!" مــزآجــي ..!" : 1
مســـآهمتي الشقيه ..! مســـآهمتي الشقيه ..! : 128
نقـــآطي الشقيه ..! نقـــآطي الشقيه ..! : 193

مُساهمةموضوع: رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..    الأحد يوليو 30, 2017 6:48 pm

البارت التاسع + البارت العاشر


شاهدتم في البارت السابق :
.... تركته وأخذت السكين منه وتوجهت لآخرون كي تنزع منهم السكاكين وعندما وصلت ما قبل لأخير حملت سكينه ,فسمعت ليليا تصرخ " سارا انتبهي " لما استدارت كان جوش قادم نحوها وهو يحمل سكين آخر ,أرادت تجنبه لكن الشاب الأخير كان له سكين وجرحها في رجلها ,لم تقدر أن تدافع عن نفسها ,حتى وقفت ليليا أمامها كي تحميها من جوش الذي كان ينوي طعن سارا ,فلما رأت سارا صديقتها ستموت بسببها عادت بذاكرتها ,إلى ماض أليم ,ستفقد صديقة أخرى مجددا ....






أغمضت ليليا عينيها وهي خائفة ,تنتظر الطعنة تقول في نفسها " وداعا أمي ,أخي أختي وداعا ,أنا أحبكم حقا ,وآسفة لأني كنت سبب ترك والدي لكم ",لكنها لم تطعن بل سمعت صراخ جوش الذس دوى في مكان ,صراخ اعتصار جوش ألما ,أتى غابرييال ,مسكه من ذراعه ,نزع السكين من يده ولكمه في وجهه فأسقطه على الأرض بعد أن اصطدم رأسه بالجدار وتظاهر بأنه مغمى عليه ,أما ليليا سقطت مدهوشة ,خاصة لما نظر إليها غابرييال ,والتقت عيناهما مع بعض ,ذهبت لعالم آخر ,لعالم جميل حتى أيقضها هو لما سألها إن كانت بخير .
غابرييال : أ أنت بخير ؟
ليليا: ا ا أنا أجل أنا بخير 
ثم تذكرت سارا التي أصيبت بجرح في رجلها فاستدارت لها لم تجدها ,نهظت غاضبة وركلت جوش بشدة في بطنه وصرخت دون وعي منها " أكنت تنوي أن تفقدني أنت الآخر في صديقة أخرى "وبقيت تضربه برجلها ,حتى أتت ميري ونتيا مسكتاها وأوقفتاها .. استغرب الجميع من كلامها ,لكنهم تجنبوا سؤالها لانها كانت تتفجر غضبا كالبركان آلمها جرح رجلها الذي كان ينزف فسقطت وهي تمسك الجرح بيدها فقد أصيبت في أسفل رجلها في الوريد مباشرة ..
ليليا : سارا أنت بخير ؟
سارا : أجل لا داع للقلق ( حاولت النهوض لكنها سقطت لأنها كانت تتألم كثيرا في تلك المنطقة )
ريتا : لقد أصبت في الوريد ,علينا أن ننادي الطبيبة .
سارا : أوه لا تذكرت كان علي أن أنادي الطبيبة فقد سقطت روز من الأدراج والتوى كاحلها ,نتاليا أ ناديتي الطبيبة لتذهب إليها ؟
ريتا : حالك أنت أخطر وتنزفين بشدة .
نتاليا : لا فقد طلبت المساعدة من غابرييال ,شكرا لك غابرييال .
غابرييال : واجبي .
ليليا : س سس سأذهب وأنادي الطبيبة ( وخرجت تجري بشدة)
كاميليا : وأنا سأنادي الإداريون ليتصرفوا مع هؤلاء المشاغبين .
أما ليو فقد لاحظ تأخر سارا كثيرا ,فترك روز .
روز : ليو إلى أين أنا أتألم كثيرا.
ليو : تأخرت سارا سأذهب وأطمئن عليها .( ورحل غير مبال بها )
روز : مهما فعلت لا أنجح ... لا بأس لدي خطة أخرى وستجعلني أنجح ( وهي تحني رأسها جالسة وحيدة في أسفل الأدراج ,ثم لكمت الأرض بيدها وهي غاضبة جدا ونهضت ذاهبة لمكان مجهول ) 
ذهب ليو فإذا به يجد ليليا تركض بسرعة ,كانت تركض شاردة فهو ناداها أكثر من مرة لكنها 
لم تنتبه له .
ليو : مابك ؟ لأين تركضين ؟ليليا ...ليليا...
ليليا : آه آسفة أنا مستعجلة ...هجم أشخاص بأسلحة على سارا ,وأصيبت في رجلها بشدة ,لكن غابرييال ساعدنا وهي تنزف وأنا ذاهبة لأحضر الطبيبة .
ليو : ماذا ؟ هيا أسرعي وأنا سأذهب إليها .
ولما وصل وجد الفتيات ,حول سارا و غابرييال واقف عند الباب بجانب نتاليا كي يتأكد أن أحد أولئك الأوغاد لن يحاول مجددا إيذاء الفتيات مجددا,فسأل غابرييال عما حصل فروى له كل شيء .
ريتا : لقد تأخرت الطبيبة وليليا ,وأنت تنزفين بشدة .
سارا : لا تقلقي علي أنا بخير ,أوه كم تكبرون الموضوع .
ريتا : لم أعد أتحمل أكثر ( ونزعت جاكيت زيها المدرسي )
سارا : ماذا ستفعلين يا مجنونة .
ريتا : كما ترين أحاول إيقاف النزيف ( وحاولت لف رجل سارا بالجاكيت لكنها مسكتها من معصمها و منعتها)
سارا : ستصل الطبيبة لا داع لإفساد زيك 
ريتا : اللباس أستطيع أن أستبدله إن أتلف أما أنتي فلا لذا أرجوك دعيني أتصرف ( ولفته حول رجل سارا وضغطت عليه كي يتوقف النزف فتوقف فعلا )
وما هي لحظات حتى أتت ليليا رأت شيئا فصدمت قليلا لكنها حاولت عدم إظهار ذلك ,أتى المدير وأعوان الإدارة مع الشرطة ليأخذوا المشاغبين وشكروا سارا و غابرييال كثيرا على شجاعتهم ,وحتى ليليا لأنها آثرت بنفسها كي تنقذ صديقتها أما ريتا فأعطوها زي جديد عوضا عن الذي أتلفته لتوقف نزف صديقتها ,وبعد أن ضمدت الطبيبة جرح سارا ,استطاعت النهوض والمشي بشكل طبيعي حتى والقفز فقلقت ريتا وليليا وأنبنها كثيرا 
سارا : لما كل هذا الغضب أنا بخير .
ليليا : توقفي عن القفز وإن يكن لا تضغطي على رجلك كثيرا ( صارخة بصوت عال )
ريتا : ربما ينفتح الجرح أو تتأذي .
سارا : حاضر ..حاضر -_- ( متذمرة)
الطبيبة : يبدوا أن صديقاتك يحببنك كثيرا .
و رن الجرس .
غابرييال : سأذهب إلى الصف ,أتمنى لك الشفاء العاجل.
سارا : شكرا لك وعلى المساعدة
ريتا : ليليا اشكريه لولاه لكنت الآن في غرفة الإنعاش
ليليا : لم أطلب مساعدته ,لذا لا داع لشكره
غابرييال : متعجرفة ( قاصدا ليليا واستدار ذاهبا)
ليليا : أحمق ( وأخرجت لسانها سخرية منه ,وأتى بيتر في هذه الأثناء)
بيتر : أختي , سارا أ أنت بخير ؟ ماذا جرى ؟ سمعت أنك أصبت في رجلك 
سارا : كعادتك تأتي مبكرا دوما -_-
ليليا : سأذهب ,إلى اللقاء .
نتاليا : انتظريني ,إلى اللقاء ,وشكرا سارا مجددا لمساعدتنا اعتني بنفسك ( وذهبت)
ليليا : لا تأتي معي لست في مزاج جيد .
نتاليا : لما ماذا فعلت لك ؟
ليليا : لم تفعلي شيئا لكني لست بخير .
نتاليا : ولما ؟
ليليا : لست في مزاج جيد لأسئلتك ولا تتدخلي بشؤوني .
نتاليا : ألست صديقتك ,وعلي مساندتك وقت الضيق .
ليليا : لا لست صديقتي أبدا ابتعدي عني ( وذهبت تركض للصف ,أما نتاليا فبقيت واقفة وحائرة)
سارا : ليو تعال لنذهب لصفك وأعرفك على الطلاب .
ليو : حسنا ( وتبعها وبقي بيتر و ريتا مع بعض )
بيتر : هيه لما غادرت لما اعتذرت منك ,ألم تقبلي اعتذاري ؟
ريتا :ب بب بلى وو و لل للكن ( متعلثمة وخجلة جدا)
بيتر : ولكن ماذا ؟ ولما تتعلثمين ؟
ريتا : ل لل لاشيء .
بيتر : قبلتي اعتذاري أم لا ؟
ريتا : ق قق قبلت , عع علي الذهاب سيأتي أستاذي .
وذهبت تركض لصفها أما بيتر فقال في نفسه " يا لها من طالبة غريبة ,لكنها خجولة ولطيفة " ابتسم ورحل هو الآخر لصفه , أما سارا لما وصلت أمام صف ليو ,توقفت ونظرت إليه من أسفل لفوق .
ليو : ماذا ؟
سارا : اقفل أزرار ردائك ,عليك أن تدل للصف وبحصتك الأولى بهندام مهذب .
ليو : لا أريد تلك الأزرار تزعجني .
سارا : تتصرف كالصغار تماما ( ومسكت قميصه وقفلت له الأزرار ,وجعلت لباسه منظم فاستغرب كثيرا من تصرفها ذاك كثيرا) انتظر الآن سأدخل وعندما اطلب منك الدخول ادخل .
ودخلت دون أن تنتظر إجابته ,كان الطلاب يزعجون الأستاذة كثيرا ويرفضون الصمت ,وتلك الأستاذة تدرس سارا وهي حساسة جدا ,وكادت تبكي لما رفض الطلاب الإصغاء إليها كي تعلن هي وسارا انضمام الطالب الجديد لهم ,فغضبت سارا كثيرا لأفعالهم تلك مع الأستاذة وضربت المكتب بيدها ,فأصدر صوتا مخيفا ,وقالت صارخة "أصمتوا ..." فخاف الطلاب والأستاذة وفزعوا كثيرا ,حتى ليو الذي كان خارج الغرفة فزع كثيرا لما سمع صوت صراخها المخيف .
سارا : تفضلي أستاذتي أعلني لهم ما تريدين .
أ ,ميروكا : أ اا شكرا سارا , يا طلاب سينظم لكم اليوم طالب جديد ,كونوا جيدين معه ,خاصة أنه أجنبي ,لذا كونوا إخوته كي لا يشعر بالغربة بينكم . ( وخرجت سارا ودخلت مجددا مع ليو ,فأعجب كل الفتيات بوسامته ,فقال في نفسه ببروده المعتاد " يال الإزعاج هذا ما كان ينقصني " ,أما الصبيان فغاروا منه و بدؤوا بنعته بأبشع أوصاف)
سارا : هذا زميلكم ليو من فرنسا تحديدا من باريس عمره 17 سنة , هل تريد أن تضيف شيئا ؟
قبل أن يتكلم نهضت فتاة وقالت بخجل " أيمكنني سؤالك ؟"
سارا : نعم يمكنك سؤاله 
ليو : لم أقل أنه يمكن ( ببرود وهامس لسارا )
سارا : أصمت ( هامسة بغضب)
الفتاة : ما هو اسم عائلتك ؟
ليو : أجيبيها أنت ( قاصدا سارا )
سارا : يا لك من بارد ,اسم عائلته ريكارد 
فذهل الجميع حتى الأستاذة ميروكا صدمت ووقع كتابها من يدها .
سارا : ماذا جرى لهم ؟
ليو : اسأليهم أنت (وذهب لطاولة فارغة في آخر الصف جنب النافذة وجلس ووضع يده على خده 
وهو ينظر للخارج من النافذة والكل يتتبعه بأنظارهم ,ثم بدؤوا بالتهامس " إن كان من عائلة ريكارد حقا لما يدرس في ثانوية بسيطة كهذه ؟ولما ترك فرنسا ؟ لما يدرس أصلا فهو فاحش الثراء ؟...",فقالت سارا في نفسها " إن كانت عائلته ثرية ومعروفة جدا لهذه الدرجة لما أنا لا أعرفها ؟" 
ثم خرجت من الصف وذهبت لصفها ,ومرت حصص أصدقائنا على خير وأتت استراحة الزوال .
أتت ريتا لسارا كعادتها ,ليذهب للكن هذه المرة قررت سارا دعوتهن لمطعم على حسابها ,وبينما هن ذاهبات لصف ليليا كي يصطحبنها ,وجدنها خارجة تجري حزينة ونتاليا تناديها وتحاول اللحاق بها ,كأنهما تخاصما .
ريتا : نتاليا ما بها ؟ ماذا حصل؟
نتاليا : هي غاضبة مني .
ريتا : سارا لنلحق بها .
ولحقتا بها وهما ينادينها ,فتوقفت وهي تحني رأسها ,ولم يستطيعا رؤية وجهها ,فتوقفا هما أيضا ,وتقدمت منها سارا ,وضعت يدها على كتفها ,لأكنها تفاجئت بأن ليليا تركت حقيبتها وعانقت سارا وهي تبكي .
سارا : ولكن مابك ؟ ماذا حصل ؟
ريتا : ما بك تبكي ماذا فعلت لك نتاليا ؟
ليليا : ظننتها حقا صديقتي وتهتم لمشاعري ,لكنها لم تكن كذلك .
ريتا : أرجوك اهدئي واشرحي لنا ما جرى ,وإلا سأبكي أنا أيضا .(وعيناها تترقرق بالدموع )
سارا : تعلمان أن نقطة ضعفي الدموع وتبكيان ,هيا توقفا ,سنذهب لمطعم على حسابي وتشتريان ما تريدان , ثم نشاهد المباراة معا ,وإن أردت أعطيك الكأس الذهبي لتأخذيه معك للمنزل يا ليليا , قلت لك نحن صديقاتك ولن نتركك أبدا ,أعدك , اهدئي أرجوك لا أطيق أن أرى من أحب  
فمسحت ليليا دموعها وابتسمت قائلة " حسنا أنا لا أبك ههه "
سارا : هكذا أحسن ,والآن لنحتفل ( صارخة بمرح )
ريتا : ههه سأجعلك تفلسين يا سارا لأني سأطلب أغلى المأكولات .
سارا : لا بأس المهم أن تفرحن وتسعدن معي 
ليليا : ممم ماذا سأطلب أنا ؟
ريتا : لا يهم أن يكون شيء نحبه بل المهم أن يكون شيء غال فقط ههه
ليليا : لنطلب كل الأكل الذي سنجده على القائمة .
سارا : إذن هيا لنسرع للمطعم .
ودخلن للمطعم معا ,وبدأن بالحديث والضحك ,وبالفعل طلبت سارا كل القائمة لهما ,وأجبرتهما على تناول كل شيء.
سارا : هاهو كل الطعام المذكور في القائمة ,هيا تفضلن .
ليليا : ولكننا كنا نمزح ( وهي تفتح فمها مدهوشة)
سارا : ابدآ بالأكل وكفا عن الكلام .
ودخل ليو ,بيتر و غابرييال أيضا لذاك المطعم ,فلما لمح ليو سارا ,أتى من خلفها و وضع إصبعه على فمه وغمز مشيرا لريتا وليليا اللاتي رأينه بالسكوت وعدم الضحك وكشفه ...

]



شقاوه البنآت عالم التميز


~"-_'-"~~ أهلا بكم في توقيعي ~~"-'_-"~










~~"-_"-'~ في أمان الله ~'-"_-"~~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღ ŽĔҜЯẲღ
مـــشرفه .ع الشقــــيآت ..!
مـــشرفه  .ع الشقــــيآت ..!
avatar

مــزآجــي ..!" مــزآجــي ..!" : 10
مســـآهمتي الشقيه ..! مســـآهمتي الشقيه ..! : 348
نقـــآطي الشقيه ..! نقـــآطي الشقيه ..! : 400

مُساهمةموضوع: رد: رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..    الأربعاء أغسطس 02, 2017 3:16 pm

من شرفي ان اقدم لكي تحياتي واخلاصي واحترامي وتقديري كله


على مجهودك الرائع هذا شكراااااااااااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية مشرقة|"بنات الثانوية " ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــلتٌقـى آلــُشقيـــيآت ♥ :: اجمل واحلىُ القصص والرواياآت ☻-
انتقل الى: